إهداءات الدغيرات



آلقسم آلاسلآمي ~ للموآضيع الاسلآمية بكآفة أنوآعها - على نهج أهل آلسنة وآلجمآعة

إضافة رد
قديم 08-07-2016, 09:01 PM   #1
مشرفة المنتدى الآسلامي
{لَاإِلَهَ إِلَّاأَنْتَ سُبْحَانَكَ}


الصورة الرمزية رذاذ المطر
رذاذ المطر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3661
 تاريخ التسجيل :  Aug 2011
 أخر زيارة : 03-09-2018 (11:55 AM)
 المشاركات : 8,682 [ + ]
 التقييم :  50
 الدولهـ  Saudi Arabia
 الجنس ~  Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
(رَبِّ لَا تَذَرْنِي فَرْداً وَأَنتَ خَيْرُ الْوَارِثِينَ)
 اوسمتي
شكر وتقدير
وسام الحضور
وسام المشرفة المميزة
لوني المفضل : Fuchsia

اوسمتي

افتراضي المصيبة في النفس والولد كفارة للمصاب..🌣



🔲 المصيبة بالنفس والولد كفارة للمصاب.


🔸عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

ما يزال البلاء بالمؤمن والمؤمنة في نفسه وولده وماله حتى يلقى الله وما عليه خطيئة

📝 رواه الترمذي ، وهو حديث حسن صحيح.


▪قال الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله :


في هذا الحديث دليل على أن الإنسان إذا صبر واحتسب الأجر عند الله كفر الله عنه سيئاته إذا أصيب الإنسان ببلاء في نفسه أو ولده أو ماله ثم صبر على ذلك فإن الله سبحانه وتعالى لا يزال يبتليه بهذا حتى لا يكون عليه خطيئة .

ففيه دليل على أن المصائب في النفس والولد والمال تكون كفارة للإنسان حتى يمشي على الأرض وليس عليه خطيئة ولكن هذا إذا صبر .أما إذا تسخط فإن من تسخط فله السخط والله الموفق .

📝 شرح رياض الصالحين [١/ ١٣٣ ، ١٣٤ ].


 
 توقيع : رذاذ المطر

F - A - R - A - L
ستضلون أحياء بقلبي للأبد
رحمكم الله,,
(( ربي أعطني من الصبر أكثر ))


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:12 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi